رجالة ايجوث

المعهد العالى للسياحة والفنادق ايجوث
 
دخولالرئيسيةالتسجيل
Send Button
likebox
المواضيع الأخيرة
» كلمات مأثورة للعمرى البطل طالب إيجوث
الجمعة يوليو 12, 2013 9:47 pm من طرف البطل

» معبد الكرنك او معابد الكرنك
الجمعة يوليو 12, 2013 4:15 am من طرف البطل

» آثار الحضارة العربية الإسلامية على أوروبا
الخميس يوليو 11, 2013 4:13 am من طرف البطل

» نظام العدد المصري القديم
الخميس يوليو 11, 2013 4:03 am من طرف البطل

» رمضان كريم وكل عام وأنتم بخير
الثلاثاء يوليو 09, 2013 5:50 pm من طرف البطل

» امتا النتيجه يامحمود
الإثنين مارس 19, 2012 10:26 am من طرف mix coor

» ازاله الموقع
الجمعة يناير 20, 2012 7:31 pm من طرف البطل

» الموقع مش مصدر جذب
الجمعة أغسطس 26, 2011 3:26 pm من طرف mido_crises

» Temple of Queen Hatshepsut, Luxor, Egypt
السبت يوليو 02, 2011 3:47 am من طرف magood012

» برنامج لتعليم اسرار اللغة الهيروغليفية
الأربعاء يونيو 29, 2011 3:47 pm من طرف magood012

» اللغة الهيروغليفية
الأربعاء يونيو 29, 2011 3:46 pm من طرف magood012

» جدول امتحانات الدبلومة 2009/2010
الجمعة يونيو 03, 2011 9:08 pm من طرف ahmedsamad83

» اسئله امتحانات دكتور هشام فهيد
السبت مايو 21, 2011 6:43 pm من طرف ahmedsamad83

» مبارك يكتب خطاب اعتذار للشعب
الثلاثاء مايو 17, 2011 3:09 pm من طرف مؤسس المنتدى

» قبول طلاب الثانوية العامة بالجامعات الخاصة 31 يوليو
الخميس مايو 12, 2011 7:58 pm من طرف adel5977

» الجنس في مصر القديمة
الجمعة يناير 21, 2011 10:02 pm من طرف حمزه الحجاجى

» اسماء ملوك مصر القديمة
الجمعة يناير 21, 2011 9:58 pm من طرف حمزه الحجاجى

» الى الزملاء الأعزاء
السبت يناير 15, 2011 5:12 pm من طرف ahmed nasr

» حياة الفراعنة في النكت
الأحد يناير 09, 2011 11:59 pm من طرف mami.1717

» الى متى انتظار اوراق وملفات دبلومه الارشاد- نداء الى الدكتور: محمود خلف وعميد المعهد
الأحد يناير 09, 2011 8:15 pm من طرف ayman abdel monem

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
محمود شبيب - 3132
 
حمزه الحجاجى - 1003
 
مؤسس المنتدى - 684
 
matar - 428
 
badora - 390
 
البطل - 237
 
بهاء عبد الصبور - 168
 
rqueen00 - 128
 
رنيا التهامى - 121
 
شريف احمد - 116
 
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية live      

قم بحفض و مشاطرة الرابط ايجوث على موقع حفض الصفحات

قم بحفض و مشاطرة الرابط رجالة ايجوث على موقع حفض الصفحات

شاطر | 
 

 مختار نوح يكتب : سر بقاء الوزير ..ورحيل «زهرة الخشخاش»

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
حمزه الحجاجى

avatar

رقم الهاتف 0107762781
عدد المساهمات : 1003
النقاط : 1747
السٌّمعَة : 21 العمر : 37

مُساهمةموضوع: مختار نوح يكتب : سر بقاء الوزير ..ورحيل «زهرة الخشخاش»   الجمعة سبتمبر 03, 2010 2:17 pm

ليس غريباً أن يسرق أحدهم لوحة «زهرة الخشخاش» ...بل إن الغريب ألا تتم سرقة هذه اللوحة أو غيرها من ثروة مصر ..وقد سبق وأن تمت سرقة هذه اللوحة بنجاح كبير ثم أعادها أولاد الحلال بعد أن نادي المنادي في حواري أوروبا «لوحة تايهه يا ولاد الحلال». كما تم سرقة هذه اللوحة في فيلم مصري وكان بطولة الفنان «يحيي الفخراني» علي ما أذكر، ثم تم إعادة تمثيل السرقة في فيلم «حرامية في تايلاند» وكان ذلك بنفس الطريقة التي سرقت بها اللوحة حديثاً..فمصر يا سادة أصبحت مثل «الغبي» الذي يتم ضربه علي قفاه في السوق عشرين مرة «علي سهوة» لكن الشيء الغريب حقاً هو السر الذي يضمن لوزير الثقافة «فاروق حسني» البقاء علي كرسي الوزارة لربع قرن من الزمان أو يزيد لا تهتز فيها رجل الكرسي رغم هذه الكوارث، ونحكي لكم القصة من بدايتها ..ذلك أنه حين تم تعيين الوزير فاروق حسني وزيراً للثقافة استنكر المثقفون هذا التعيين وكان علي رأسهم صاحب جائزة نوبل «نجيب محفوظ» فقد استنكر في الصحف أن يكون وزير ثقافة مصر ليس له أي تاريخ ثقافي كما أنه لا يعرف الكثير من قواعد اللغة العربية ولكن بداية الوزير كشفت عن بعض جوانب شخصيته ففي الدورة البرلمانية التي بدأت في عام 1987 تقدم الشيخ «صلاح أبو إسماعيل» والدكتور «حسن الحسيني» كنائبين في البرلمان باستجوابين مدعومين بالمستندات حيث كان الأول منهما حول تصريحات الوزير حديث التعيين "فاروق حسني" بأنه قد جاء ليقضي علي الفكر الغيبي وأنه سوف يحيي مكانة الفكر المادي .. أما استجواب الدكتور حسن الحسيني فقد كشف أن الوزير فاروق حسني قد سمح لأول مرة علي أرض مصر بعرض أفلام "البورنو" و المشاهد الجنسية و كان ذلك في مهرجان السينما الذي أقيم في مصر، بل إن الوزير قد قام بإعادة المشاهد التي حذفتها الرقابة بأمر مباشر منه ثم سمح للجمهور بمشاهدة هذه الأفلام وتم نظر الاستجواب و كان «رفعت المحجوب» - رحمه الله - بمثابة «الكوتش» لأعضاء الحزب الوطني فاستبدل اللاعب الذي لا يجيد اللغة وهو الوزير وأتي بلاعب أكثر مهارة ليكمل الرد علي الاستجواب فكان المرحوم سعد الدين وهبة - رحمه الله - عضو الحزب الوطني وقتئذ ...لكن الغريب أن هذا الاستجواب قد تم إنهاء المناقشة فيه دون أن تؤيد الأغلبية ذلك الوزير .. ومع ذلك ذهبت الأغلبية وبقي الوزير متربعاً علي عرشه محتفظاً بالسر الذي أبقاه ..ومرت السنون وفي كل عام يكون للوزير كارثة ..وكان من هذه الكوارث قيامه بطبع الكتاب الإلحادي والذي يسخر من الأديان والعقائد وهو كتاب «وليمة أعشاب البحر».. وهو كتاب خلا من الأدب واللغة والثقافة .. ومع ذلك تم طباعته علي نفقة الدولة مما أثار رجال الفكر والمثقفين ولم تهدأ المظاهرات إلا بعد أن تم القبض علي آلاف من الطلاب والمثقفين ..وفتحت أبواب المعتقلات العشرين علي مصراعيها وأغلقت الحكومة حزب العمل وجريدته ولكنها لم تغلق وزير الثقافة حتي الآن .. ولم تمر أسابيع حتي أقام الوزير احتفالية علي سفح الهرم وأتي بيهودي ينظمها له و جعل رمزها الهرم الذهبي الذي هو شعار الماسونية العالمية و هو الهرم الذي تجده مطبوعاً علي الدولار الأمريكي ...ثم تتوالي الكوارث و يبدأ الوزير صاحب السر في عرض تراث مصر للبيع من أول هضبة الأهرام وانتهاء بحرم قلعة صلاح الدين حتي كانت فضيحة الرشوة التي اتهم فيها تلميذ الوزير وسكرتيره الخاص «محمد فودة» بتهمة الرشوة و هذا التلميذ كان قد تمت ترقيته بدون مناسبة من موظف عادي إلي موظف بدرجة «ديناصور» وهو في سن الشباب المبكر..وخرج هذا الديناصور من السجن ليجد حضن الوزير صاحب السر مفتوحاً له .. ثم تعددت السرقات وأصبحت الآثار تباع كما تباع البضاعة " الصيني" علي الأرصفة، ثم كان أن احترق مسرح بني سويف بمن فيه من الممثلين والإداريين والجمهور، وكالعادة، تم تقديم بواب المسرح ومنادي السيارات الذي يقف أمام المسرح فضلاً عن صاحب محل الشاورمة المجاور للمسرح إلي المحاكمة أما الوزير فقد بقي خالداً في وزارته وبقي معه سر البقاء، ثم خاض الوزير انتخابات منظمة اليونسكو العالمية ومن عجب أن دوائر الحكم قد ساندته علي أعلي مستوي .. ومع ذلك سقط الوزير صاحب السر بالتصويت.

إلا أن تصريحات الوزير صاحب السر بمناسبة حادث سرقة اللوحة لا تخلو من الفكاهة.. فقد أعلن في جريدة الأهرام في مانشيت كبير " السارق لن يستطيع بيع اللوحة .. ولم أتخيل سرقتها بهذه الطريقة ..!!! "

ومن هنا فقد ذكرني هذا التصريح بقصة رجل وضع أمواله كلها في صندوق صغير من الخشب و أغلق عليه «بالقفل» .. ثم وضع المفتاح في جيبه وذهب بصحبة الصندوق إلي السوق...فخطفه منه اللصوص وأسرعوا في الجري .. فنظر إليهم الرجل ثم قال :

«مش هتعرفوا تفتحوه...المفتاح معايا !!!»

و عجبي

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
مختار نوح يكتب : سر بقاء الوزير ..ورحيل «زهرة الخشخاش»
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
رجالة ايجوث :: السياسة و الاخبار-
انتقل الى: